القوات الصومالية تطرد جماعة مسلحة من مدينة غوريل

أكدت مصادر إعلامية في الصومال أن القوات الحكومية استعادت السيطرة على مدينة غوريل الاستراتيجية من جماعة مسلحة تطلق على نفسها جماعة “أهل السنة”، استولت على المدينة منذ مطلع أكتوبر.

وأشار رئيس الإدارة المحلية لغوريال أنس عبدي معلم، إلى أن “الوحدات الفدرالية تمكنت من استعادت السيطرة على المدينة، وأنها واجهت مقاومة ضعيفة من المسلحين”، مؤكدا أن “القتال يدور الآن في عدد من المواقع في ضواحي المدينة”.

وبدأت العملية العسكرية في المدينة الواقعة على أراضي ولاية غالمودوغ في ساعة مبكرة من صباح السبت، وشاركت في ذلك وحدات النخبة من الجيش والقوات الخاصة الصومالية المنتشرة قبل أسبوع من العاصمة مقديشو.

وتساعد جماعة “أهل السنة” القوات المسلحة الصومالية في قتال مشترك ضد مسلحي جماعة “الشباب” المتطرفة، التي لها صلات بتنظيم “القاعدة”.

من جهته، قال زعيم الجماعة، محمد شاكر، إن “المسلحين أجبروا على السيطرة على عدد من المدن في ولاية غالمودوغ، حيث عجزت القوات الحكومية عن مقاومة هجوم (الشباب) في هذا الجزء من البلاد”.

المصدر: “تاس”

'
%d مدونون معجبون بهذه: