ليفربول يخطط لاستبدال ثلاثي الهجوم

لندن – كشف تقرير صحافي بريطاني التحركات التي يستعد ليفربول للقيام بها في حال مغادرة الثلاثي الهجومي المكون من محمد صلاح وساديو ماني وروبرتو فيرمينو.

وذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية أن ليفربول يعاني في الفترة الأخيرة من انهيار المستوى بعدما تلقى هزيمة مؤلمة أمام فولهام بنتيجة (1 – 0) في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأضافت أن الهزيمة أمام فولهام منحت الريدز الخسارة السادسة على التوالي على ملعبه أنفيلد، ليصبح ليفربول في المركز الثامن بالبريميرلييغ.

ونوهت بأن يورغن كلوب المدير الفني لليفربول اعترف بالفعل بأن فريقه يمر بمرحلة انخفاض كبيرة، موضحة أن مشكلته الأكبر هي الثلاثي الأمامي، حيث لم يسجل ماني أو فيرمينو في الدوري منذ الفوز على توتنهام في 28 يناير الماضي، بينما سجل صلاح هدفا واحدا في آخر 5 مباريات.

ولفتت إلى أن هناك توقعات في النادي مفادها بأن ثلاثي ليفربول الهجومي يضع نصب أعينه الرحيل عن أنفيلد بعد الفوز بكل شيء مع الفريق.

وأتمت بأنه إذا تمكن الريدز من الحصول على أموال طائلة من وراء بيع هذا الثلاثي، فإن النادي حدد قائمة مختصرة من 4 لاعبين ليحلوا محلهم، وهم إيرلينغ هالاند هداف بوروسيا دورتموند، جاك غريليش قائد أستون فيلا، أنسو فاتي موهبة برشلونة ومايرون بوادو نجم ألكمار.

وبات توتنهام ثاني فريق في الدوريات الخمسة الكبرى في أوروبا يصل إلى 100 هدف في جميع المسابقات هذا الموسم بعد فوزه 4 – 1 على كريستال بالاس في الدوري الإنجليزي، ليمنح مدربه جوزيه مورينيو فرصة للرد على منتقديه الذين يتهمونه بتقديم أداء دفاعي بحت. وقبل مسيرة انتصاراته الثلاثة المتتالية في الدوري، كان توتنهام يتراجع في الترتيب وأصبحت أساليب مورينيو الخططية موضع تدقيق.

Thumbnail

لكن الفوز 4 – 0 على بيرنلي الأسبوع الماضي ثم الانتصار على بالاس الأحد، وهي مباراة تعاون فيها هاري كين وغاريث بيل بطريقة رائعة ليسجل كل منهما هدفين، أعادا توتنهام إلى المركز السادس والمنافسة على إنهاء الموسم ضمن المربع الذهبي.

وقال مورينيو للصحافيين ساخرا “إذا كانت الإحصاءات التي وصلتني سليمة، وهي أننا سجلنا 100 هدف هذا الموسم، فهذا شيء لا بأس به بالنسبة إلى فريق دفاعي وسلبي للغاية”.

وتنتظر توتنهام مواجهة في ثمن نهائي الدوري الأوروبي أمام دينامو زغرب الخميس، ثم قمة شمال لندن أمام أرسنال.

كما يتطلع توتنهام إلى نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية أمام مانشستر سيتي مع عودة موسمه للحياة.

وهز بيل الشباك بعد 25 دقيقة لكن بالاس عادل النتيجة بضربة رأس من كريستيان بنتيكي في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

function sb_ads_shortcode() { $ads_code = ' '; return $ads_code; } add_shortcode( 'ads_shortcode', 'sb_ads_shortcode' );
%d مدونون معجبون بهذه: