هواوي تعتزم إنشاء مراكز تصنيع في الدول الأوروبية

هواوي تعتزم إنشاء مراكز تصنيع في الدول الأوروبية

 

بروكسل – تعهّدت شركة الاتصالات الصينية العملاقة هواوي، الأربعاء، بإقامة مراكز تصنيع في أوروبا، وذلك في إطار سعيها إلى تخفيف ضغوط تمارسها الولايات المتحدة على دول الاتحاد الأوروبي لمنع الشركة من المشاركة في تطوير شبكات اتصالات الجيل الخامس في دول التكتل الأوروبي.

وقال ممثل الشركة في أوروبا أبراهام ليو خلال حفل استقبال في بروكسل بمناسبة رأس السنة الصينية إن “هواوي أكثر التزاما بأوروبا من أي وقت مضى”.

وأضاف “لذا اتّخذنا قرارا يقضي بإقامة مراكز تصنيع في أوروبا لكي يكون الجيل الخامس من شبكات الاتصالات المخصصة لأوروبا صُنع في أوروبا”.

ويأتي الإعلان بعد إصدار بروكسل قرارا يتيح لدوله الأعضاء منع شركات اتصالات تعتبر أنها تشكل خطرا من الوصول إلى أقسام حساسة من البنى التحتية لشبكات الجيل الخامس.

ولكن خطة الاتحاد الأوروبي تعكس قواعد أقرّتها بريطانيا تحد من دور هواوي دون أن تمنعها من المشاركة في تطوير شبكات اتصالات الجيل الخامس.

وتم التوصل إلى تلك الخطوط التوجيهية بعد مناقشات مضنية استمرت أشهرا داخل التكتل الأوروبي الذي يسعى لإيجاد حل وسط يوازن بين هيمنة هواوي في مجال بناء شبكات الجيل الخامس والهواجس الأمنية لواشنطن التي تهدد بعقوبات وغيرها في حال اعتماد أوروبا على هواوي. وقال ليو إن قطاع التكنولوجيا في العالم “يشهد تشابكا متزايدا مع القضايا الجيوسياسية، والمفاوضات التجارية، والحوار الدبلوماسي بين الأمم”.

وبات قرار حظر هواوي يتوقف على الدول الأعضاء، لكن توصيات المفوضية الأوروبية تتيح للعواصم الأوروبية مقاومة مطالب الولايات المتحدة.

وتعتبر واشنطن أن هواوي تشكل تهديدا لأمن الفضاء الإلكتروني

%d مدونون معجبون بهذه: